nador24.com أخب
إبراهيم الفنيري يكتب...فدرالية الكرامة بين واقع التخوين والاكراهات المادية .
يتتبع مجموعة من الفعاليات الجمعوية داخل وخارج الوطن الحبيب ما يقع داخل فدرالية الكرامة لجمعيات المجتمع المدني بالجهة الشرقية بعدما حققت مجموعة من الانجازات والانشطة الاجتماعية بمختلف دواوير قروية وهشة بالجماعات التابعة لإقليم الناظور والجهة الشرقية وكذا الانشطة الفكرية و التقافية .

- منذ مولود هذا الاطار الجمعوي ونحن نعيش مجموعة من المشاكل سواء داخل المكتب التنفيذي وهياكل اللجان بسبب انفتاحها على الجميع واشراك كل الاخوان والاخوات داخل هذه المؤسسة ولكن رغم كل هذا نجد من يحارب الفدرالية من داخلها ويزرع السموم و الحقد والتخوين بين الاخوان ولكن رغم كل هذا نتجاوز هذه المحن نضطر الى عقد الجموع العامة الاستثنائية و تجديد الطاقات في هذا الاطار الذي يشتغل بكل روح نضالية جمعوية من اجل تقديم المساعدات المادية و المعنوية للمعوزين وهذا بفضل قيادتها البارة من طينة الاخ كمال شيلح و الاخ ميلود الرحموني واعضاء المكتب التنفيذي الغيورين بدون اسثناء و ابناء الجالية الذي يشتغلون في الخفاء .

رغم كل الانجازات التي حققتها الفدرالية في سبيل هذا الاقليم الا ان السلطات المنتخبة تتعنت وتحارب هذا الاطار الجمعوي رغم وعدها من اجل منح لها المنح المخصصة الا انها تبقى مجرد وعود زائفة .

رغم تقديم الملفات والانجازات التي قامت بها لكل من الجماعات المحلية و المجلس الاقليمي و مجلس الجهة قصد منحها المنح المخصص للجمعيات الا ان هذه المؤسسات تصرف هذه المنح للجمعيات الموالية لها دون تحقيق اي انجاز يخدم المصلحة العامة .
الدعم المادي يشكل عائقا من اجل استمرار هذه المؤسسة في خدمة هذا الاقليم .
من هذا المنبر ادعوا كل الاخوان و الاخوات اعضاء المكتب التنفيذي الى توحيد الصفوف ومحاربة كل من يريد سوءا لهذه المؤسسة اذا تركنا المجال الى هؤلاء سوف يتبخر هذا الاطار وخاصة ان هناك مجموعة من المعوزين يحتاجون اليكم اخواني اخواتي الاعزاء ودمت في خدمة الصالح العام وخدمة هذا الاقليم المنكوب