nador24.com أخب
اليابان تجدد موقفها الثابت من القضية الوطنية وعدم الاعتراف بالبوليساريو
متابعة


أشاد محسن الجزولي، الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، اليوم الأربعاء بالرباط، بموقف اليابان المتعلق بالوحدة الترابية للمملكة.

وقال الجزولي، خلال ندوة صحفية في ختام أشغال الدورة الخامسة للجنة المشتركة المغربية-اليابانية، التي ترأسها بمعية وزير الدولة للشؤون الخارجية الياباني، كيسوكي سوزوكي، "أتقدم بشكري لليابان على موقفها الإيجابي إزاء موضوع وحدتنا الترابية".

وأضاف الوزير المنتدب، في هذا الصدد، "إن اليابان لا تعترف بأي كيان انفصالي، كما تمت الإشارة إلى ذلك خلال مؤتمر طوكيو الدولي حول التنمية بإفريقيا (تيكاد 7)، الذي انعقدت أشغاله بيوكوهاما باليابان في غشت الماضي".

وفي شهر غشت الماضي، كان وزير الشؤون الخارجية الياباني، السيد تارو كونو، جدد التأكيد، خلال افتتاح أشغال قمة مؤتمر (تيكاد 7)، على موقف بلاده الثابت من القضية الوطنية وعدم اعترافها بـ"الجمهورية الصحراوية" الوهمية، مؤكدا أن "الحضور في مؤتمر طوكيو الدولي السابع للتنمية بإفريقيا لأي كيان لا تعترف به اليابان كدولة لا يؤثر في شيء على موقف البلاد بخصوص وضعية هذا الكيان".

من جانبه، كان المدير العام لمديرية الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بوزارة الشؤون الخارجية اليابانية، السفير كاتسوهيكو تكاهاشي، أكد، قبل انطلاق أشغال القمة، أن "اليابان لا تعترف بـالبوليساريو كدولة، إنه الموقف الثابت والراسخ لليابان، وليست لليابان أي نية لتغييره".

وكان هذا المؤتمر، الذي انعقد تحت شعار "النهوض بالتنمية في إفريقيا بالاعتماد على الطاقات البشرية، والتكنولوجيا والابتكار"، وانكب على دراسة كيفية استغلال الإمكانات والمؤهلات الكبرى التي تتمتع بها إفريقيا لتوظيفها في تحقيق تنمية القارة بدعم من الشركاء الدوليين، وكذا مناقشة العوائق التي تحد من تحقيق أهداف التنمية المستدامة، قد عرف حضور أزيد من 4500 مشارك.


Commentaires (0)
تعليق جديد