nador24.com أخب

تفاقم الجائحة يُجبر مليلية على إغلاق المقاهي والمطاعم وإنشاء مستشفى ميداني
بدر أعراب


اضطر تفاقم الوضع الوبائي لجائحة "كورونا" بمليلية المحتلة، وعودة انتشار الدّاء المعدي، الحكومة المحلية، إلى اتخاذ قرار إغلاق جميع المقاهي والمطاعم والحانات لمدة أسبوعين، وذلك في إطار إجراءات استثنائية جديدة، تروم تطويق تفشي الوباء، وفق ما نقله موقع "إلفارو ذي مليلية".



وازى هذا القرار إعلان السلطات الصحية بالجيب السليب ذاته، اعتزامها إنشاء مستشفًى ميدانيّ غداً الجمعة، بعد ارتفاع عدد حالات الإصابة بالفيروس التاجي وتفاقم الحالة الوبائية بالمدينة مما لم تعد معه مصلحة الحجر بالمستشفى المحلي "كوماركال"، غير قادرة على استيعاب حالات إضافية.



وكانت سلطات مليلية، أحدثت منذ تسرّب الفيروس التاجي إلى عقر المدينة خلال شهر مارس الماضي، مستشفى ميدانيا موسعا، عبارة عن خيام عسكرية جرى نصبها وسط ساحة عمومية، مجهزاً بالأجهزة الطبية اللازمة الخاصة بكشف الحالات المشتبه في إصابتها بالدّاء.