nador24.com أخب
قرار مجلس الأمن الجديد انتكاسة اخرى لجبهة البوليساريو
متابعة


أكد السفير، الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة عمر هلال على أن القرار 2494 الذي اعتمده مجلس الأمن مساء أمس الأربعاء بشأن قضية الصحراء المغربية، قد أشار إلى ضرورة انخراط المشاركين الأربعة، المغرب، الجزائر، موريتانيا والبوليساريو في الموائد المستديرة.

وأضاف هلال في تصريح للقناة الثانية، أنه إلى جانب تنصيص القرار الجديد على تجديد ولاية بعثة المينورسو لمدة سنة كاملة عوض 6 أشهر، فإن هذا الأخير يعتبر "خارطة طريق للمبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة المقبل إلى الصحراء، حتى يستأنف المسار السياسي الذي توقف عنده المبعوث الشخصي السابق هورست كوهلر".

هذا وأشار هلال أن القرار الأممي الجديد جدد تأكيده على مصداقية الحكم الذاتي كما أشاد بالدور "الذي يلعبه المغرب، واللجان الجهوية للمجلس الوطني لحقوق الإنسان بمدينتي العيون والداخلة، وهو ما يشكل انتكاسة لأعداء وحدتنا الترابية الذي يروجون مجموعة الأكاذيب والمغالطات حول وضعية حقوق الإنسان واحترام الحريات العامة في الصحراء المغربية".

وأوضح هلال أن هذا هو القرار الثامن الذي يؤكد على ضرورة تمكين مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين من الاضطلاع بمهمتها القانونية والقيام بإحصاء وتسجيل ساكنة مخيمات تندوف "لحمايتهم وتمكينهم من الرجوع إلى بلدهم الأصل".


Commentaires (0)
تعليق جديد